تصنيفات

22 يوليو، 2021

أبجد

رئيس مجلس الأدارة / فاطمة العالم

زهير كريم :مسافرٌ في يده

مسافرٌ في يده

شمسٌ صغيرة،

وفي فمه

جملة منسوجة من خيوط السعادات،

لكنه في لحظة سهوٍ،

أو لسوء تقدير

التفتَ الى الوراء.

الغربان التي كانت نائمًة

استيقظتِ داخل عينه

طارت فوق رأسه.

فانطفأت في الحال شمسه

تناثرت في الريح جملته

وامتلأ قلبه يالنعيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *