تصنيفات

13 سبتمبر، 2021

أبجد

رئيس مجلس الأدارة / فاطمة العالم

ذكرى رحيل الشاعر الكبير أحمد فؤاد نجم

1 min read

الذكرى السابعة على وفاة الشاعر الكبير الراحل أحمد فؤاد نجم، إذ رحل عن عالمنا فى 3 ديسمبر من عام 2013، عن عمر يناهز 84 عاما، ورغم أن “نجم” هوى من بيننا، لكنه باق فى وجداننا وسيظل وتظل قصائده إلى أمد الظهر حية فى مشاعرنا. قدم لنا أحمد فؤاد نجم، عدة  دواوين، بجانب مسرحية شعرية، فضلا عن قائمة أغانيه الطويلة مع الشيخ إمام، الذى كون معه ثنائيا فنيا، لا يزال صدى مؤثر فى وجداننا وفى مواقفنا الوطنية إلى اليوم. ومنذ سنوات وبالتحديد فى الذكرى الأولى لرحيل الشاعر الكبير أحمد فؤاد نجم، قرر رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب السابق الدكتور أحمد مجاهد، طباعة جميع أعمال نجم الصادرة عن هيئة الكتاب، ومنها مسرحية “عجايب” التي صدرت يوم وفاة نجم فى العام الماضى، كما تقرر نشر “الفاجومي السيرة الذاتية الكاملة” الصادر عن مكتبة الأسرة في سلسلة سير وتراجم، “الأعمال الشعرية الكاملة” وهو صادر أيضا عن مكتبة الأسرة فى سلسلة الأدب. وقال الدكتور أحمد مجاهد، حينها، إن أحمد فؤاد نجم من أهم شعراء العامية وثوار الكلمة وله دوره الوطنى وجدير بأن توفر هيئة الكتاب أعماله بصفة دائمة وأن تعيد طباعتها كلما نفذت وهذا أقل شئ يمكن تقديمه للفاجومى وجمهوره. وكشفت الأسرة لـ”مجاهد” خلال جلسة عقدت بمنزل الشاعر الراحل، حضرها “اليوم السابع” عن وجود مجموعة كبيرة من التسجيلات الصوتية للحفلات، والتى يوجد منها جزء بسيط جدًا على “يوتيوب”، فعرض “مجاهد” الحصول على هذه التسجيلات وتحويلها إلى “CD” يتم بيعه مع أعماله الكاملة، وانتظر “مجاهد” تسلم هذه الأشرطة، حتى انتهت فترة رئاسته لهيئة الكتاب. ومنذ تلك الوقت لم تخرج تسجيلات “نجم” إلى النور، ولم تعد أعمال الفاجومى متوفرة بشكل كامل فى منافذ الهيئة، وأصبح السؤال التى يراود البعض خاصة مع احتفالنا بالذكرى على السابعة رحيل أبو النجوم، هل تعيد الهيئة طباعة أعماله الكاملة؟.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *