تصنيفات

24 سبتمبر، 2021

أبجد

رئيس مجلس الأدارة / فاطمة العالم

هانى خليفة : تلك الثَكلى

دعني أخبرك عن تلك الثَكلى التي فارقها أكثر من ابن من أبنائها، قالوا عنها أن قلبها كصّوان في مَحجره، كجُلمود لا يعرف المشاعر، ابتعَدوا عنها خِشية لسانها البتّار، يا صديقي هم لم يعرفون أنها تحمل قلب عصفور بين عظام صدرها لكن المحيطين بها لن ينفع معهم لِين ولا رحمة، هي عرفت خِصالهم فاحتاطت وأدركت مساوءهم فتحصّنت بلسانها، دعك من كل هذا واذكر أنها صبرت صبر المؤمنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *