تصنيفات

12 سبتمبر، 2021

أبجد

رئيس مجلس الأدارة / فاطمة العالم

محمد صاوي يكتب : شخصيات حيرت العلماء

1 min read

فيه شخصيات كتير حيرت العلماء، اتذكرت في القرآن بطريقة مبهمة، ومن أهم الشخصيات دي (آصف بن برخيا)!سيدنا (سليمان) لما عرف إن (بلقيس) هتيجي له بنفسها، قرر يبعت حد يجيب عرشها، فتكون بالنسبة لها معجزة تخليها تعبد الله طواعية ومتعبدوش خوف أو مجبرة.فجمع جيشه وسألهم:- من منكم يستطيع أن يحضر عرش الملكة بلقيس.فنطق عفريت من الجن وقال:- أستطيع أن أحضره بعد أن تقوم من مجلسك “وكان بيجلس في المجلس من الفجر للظهر، فكانت المسألة شوية ساعات.”هنا نطق شخص عالم، علمه الله اسمه الأعظم اللي لو دُعى بيه استجاب، ولو سُئل بيه أعطى. فقال:- أستطيع أن أحضره لك قبل أن يرتد إليك طرفك.يعني قبل ما يرمش بعينيه.وعن حقيقة الشخص دا، القرآن مذكرش اسمه، وأطلق عليه (الَّذِي عِندَهُ عِلْمٌ مِّنَ الْكِتَابِ) سورة النمل.فيه علماء قالت إنه وزير من بني إسرائيل، وفيه اللي قال إن اسمه (آصف بن برخيا) وإنه صدِّيق من بني إسرائيل، وفيه اللي قال إنه سيدنا (جبريل)، وفيه اللي قال إنه سيدنا (سليمان) نفسه. والله أعلى وأعلم بذلك.وفعلًا بعد ثواني العرش كان قدام سيدنا (سليمان)، فشكر ربنا فورًا.ولكن تعالوا نتناول في المقال دا حقيقة (آصف بن برخيا)، لو كان هو اللي جاب العرش، ودا الراجح في تفسيرات كتير.(آصف بن برخيا) حسب اجتهاد العلماء هو أحد علماء بني إسرائيل، ويُقال إنه ابن خالة سيدنا (سليمان) -عليه السلام-، أو ابن أخوه، وكان من المقربين منه جدًا، وكان وزير والكاتب الخاص بسيدنا (سليمان)، ومستشار له ومنفذ لأعماله المهمة، وكان مؤمن بالله، وعبد صالح، قارئ وعالم للكتب السماوية، وكان من الإنس وليس من الجن زي ما قال بعض المفسرين.كان بيملك علم كبير، وعارف اسم الله الأعظم اللي لو دعى بيه بيتحقق دعاءه، وعدد من العلماء شايفين إن هو اللي جاب عرش (بلقيس).متذكرش اسمه في القرآن أو الأحاديث، لكنه اتذكر في كتير من كتب العلماء والمفسرين، واسمه موجود في كتير من كتب السحر، وناس بتستخدمه، ومنسوب له كتاب اسمه “الأجناس”.أما بالنسبة لسر معرفته باسم الله الأعظم اللي لو حد دعى بيه ربنا بيستجيب، قال الإمام (الباقر):(إن اسم الله الأعظم على ثلاثة وسبعين حرفًا، إذا دعا الله به استجاب، وكان عند آصف منها حرفًا واحدًا، وأجمع العلماء أن الشخص الذى ذكر في القرآن الكريم هو آصف ابن برخيا.)المفسرون قالوا إنه لا يمكن لبشر إنه يحضر عرش (بلقيس) من اليمن لفلسطين بطرفة عين، وعلشان كدا بيقولوا عنه جن، ولكن دا مش منطقي، لأن الآية فرقت بين الذي عنده علم من الكتاب والجن، (قَالَ عِفْرِيتٌ مِنَ الْجِنِّ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَنْ تَقُومَ مِنْ مَقَامِكَ ۖ وَإِنِّي عَلَيْهِ لَقَوِيٌّ أَمِينٌ(39) قَالَ الَّذِي عِندَهُ عِلْمٌ مِّنَ الْكِتَابِ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ ۚ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِندَهُ قَالَ هَٰذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ ۖ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ ۖ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ (40)) سورة النمل.والملأ كانوا من الجن والإنس والعفاريت والطيور والحيوانات، واللي فسر بإن (آصف) هو اللي جاب العرش، مش سيدنا (سليمان) -عليه السلام-، استند في تفسيره إن سيدنا (سليمان) مكنش عاجز يجيب العرش في غمضة عين، لكنه حب يظهر للإنس والجن مقام (آصف) وعلمه.وروى (الحاكم) عن (ابن عباس) وصححه أنه قال:(إن الشياطين كانوا يسترقون السمع، وكان أحدهم يجيء بكلمة حق قد سمعها الناس، فيكذب معها سبعين كذبة، فيشربها في قلوب الناس، فاطلع الله على ذلك سليمان بن داود، فأخذها فدفنها تحت الكرسي، فلما مات سليمان قام شيطان بالطريق، فقال ألا أدلكم على كنز سليمان الذي لا كنز لأحد مثله كنزه الممتنع؟ قالوا: نعم، فأخرجوه، فإذا هو سحر فتناسختها الأمم فأنزل الله عذر سليمان، فقال تعالى: (وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُوا الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ (102)) سورة البقرة، والله أعلى وأعلم.)-آخرًا كلها اجتهادات من العلماء، والله أعلى وأعلم بصحتها.-لو خلصت قراءة، يا ريت تدعمني بالشير لأنه بيساعدني على الانتشار والاستمرارية، ومتنسوش التفاعل بلايك وكومنت كدعم. ولو جديد متنساش الفولو والسي فيرست.المصادر:ابن كثير.الطبري.الحاكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *