تصنيفات

26 يوليو، 2021

أبجد

رئيس مجلس الأدارة / فاطمة العالم

فريدريش كريستيان دليوس وكتاب “قاتل لمدة عام”

الكتاب / “قاتل لمدة عام”

المؤلف /فريدريش كريستيان دليوس

صادرعن / دار أفاق

المضمون :وفى هذه الرواية يضفر الكاتب ببراعة أحداث الفترة النازية وما أعقبها من انشطار ألمانيا إلى نصفين، ثم الحرب الباردة والثورة الطلابية؛ مع سيرته الذاتية ناسجا منها رواية شيقة تمزج الواقع بالمتخيل.واعتبر الروائى جميل عطية إبراهيم هذه الرواية “درسا لمن يريد أن يكتب رواية تاريخية”، أما الروائية منصورة عز الدين فقد غيرت هذه الرواية من ذائقتها الأدبية، مثلما كتبت فى “أخبار الأدب” عقب صدور الطبعة الأولى من الترجمة العربية: “الرواية الجيدة هى – بصورة من الصور – تلك التى تربك قناعات قارئها وتغير من رؤيته لذوقه فى القراءة، ورواية دليوس نجحت فى هذا إلى حد كبير (على الأقل معي)، إذ لا أميل كثيرا للروايات الوثائقية التى تستند بقوة إلى أحداث ووقائع تاريخية مجردة، غير أنى نسيت هذا مع الجملة الأولى المزلزلة التى افتتح بها دليوس روايته: كلفت بالقتل فى ساعة الغسق، مساء عيد القديس نيقولاوس”.صدرت الرواية فى ألمانيا عام 2004، وعدها النقاد واحدة من أهم الأعمال الأدبية التى صدرت فى السنوات الأخيرة.وحسب موقع “أكاديمية دويتشه فيله” فإن الرواية “تحمل ملامح السيرة الذاتية مختلطة بعناصر متخيلة، إذ يعود الكاتب إلى ماضيه كطالب للأدب بعد مرور أكثر من ثلاثين عاما، ويروى فيها قصة شخصيات حقيقية ارتبطت حياته بها، وعلى وجه الخصوص قصة والديه أقرب أصدقاء طفولته إلى نفسه، وهما الطبيبان غيورغ وأناليزه غروسكورت اللذان كونا حلقة مقاومة أيام النازية، نجحت فى مساعدة الملاحقين السياسيين وإمدادهم بالأوراق المزورة على مدار سنوات، حتى أكتشف أمرها وأعتقل أعضاؤها، وقدموا إلى محكمة الشعب العليا التى كانت تنظر قضايا الخيانة فى الحقبة النازية، وعقب المحاكمة الصورية أصدر القاضيان رولاند فرايزلر وهانز يواخيم ريزه أحكاما بالإعدام، تم بمقتضاها قطع رأس غيورغ، فى حين بقيت أناليزه على قيد الحياة لتشهد حربا أخرى فيما بعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *