تصنيفات

29 يوليو، 2021

أبجد

رئيس مجلس الأدارة / فاطمة العالم

نسمة عاطف : سلطان السكرى شخصية صاحبة وعى نفسى

1 min read

انا عارفه انها المره المليار تقريبا اللي بتكلم عن سلطان السكري بس المره ده الكلام هيكون من زاويه تانيه فا استحملوني ….في حاجه لو لاحظتم في المسرحيه سلطان هو الوحيد اللي في اخواته اللي كان عارف ان اللي بيعملوه غلط و انه يجلط ابوهم ! حتي مع حاله الاستهبال اللي هو فيها و هو بينقل لابوه خبر ان العربيه كل حاجه فيها سليمه بس لوحدها لما جت سحر تقوله انها عايزه موافقه ابوها عشان تشتغل رقاصه قالها ان طلبها ده ” مصيبه ” و انه لسه ملبسه ” مصيبه” يعني عارف يقينا مدي اللي عمله ! ده بيندرج تحت درجه عاليه من الوعي النفسي اللي مش بالضروره يصاحب السن او الذكاء المعرفي …. لكنه درجه متقدمه من ال “ mirroring “ .سامعه سؤال من اخر الصف بيسأل ايه ده ، اديني فرصه اشرح و الله كنت هقول لوحدي ! بس اديني فرصتي ! علماء النفس بيقيموا الانحرافات النفسيه للاشخاص طبقا لعدد من المشاعر علي اساس اللي قدامهم عنده القدره علي الشعور بيها من عدمه . يعني لو لاحظت مثلا في حالات لسفاحين ارتكبوا جرايم بشعه كان الوصف بتاعهم انهم ” ما اظهروش اي نوع من الشعور بالذنب ” او ” شتموا اهل الضحايا ” او “كانوا بيكلموا اهل الضحيه يشرحوا لهم ازاي قتلوهم ” او ” بعتوا لاهل الضحايا اجزاء من لبس الضحيه او اجزاء من جثثهم ! “دول الشخصيات السيكوباتيه اللي اهم صفاتهم انهم ماعندهمش القدره علي التعاطف او الشعور بالاخرين ! يعني ما عندهمش ” mirroring “ال ” mirroring “ او الانعكاس هو شعور بيحس بيه الشخص الطبيعي السوي تجاه الاخرين من غير ما يتطلب منه ده . يعني لا اراديا بيحط نفسه نفسيا مكان الشخص اللي قدامه و بيحس بمعاناته او بيتفهم موقفه . الشعور ده الملازم للاشخاص السويه زي ما قلنا هو اللي بيخليك ك شخص سوي تتأثر لحال متسول ما تعرفوش ، تحاول ترفع الظلم عن حد حتي لو ده مافيهوش مصلحه ليك ، تتمني انتهاء حرب في مكان في اخر العالم مالوش علاقه بيك لمجرد احساسك ان في ناس فقدت بيوتها و امانها .كان نفسي اقولك ان ده انسانيه ليها علاقه بحب الاخرين ايا كانوا . بس الحقيقه ان ده شعور بنتولد بيه …..بيئه التربيه يا بتزوده يا بتقلله لغايه ما توصلك لعدم الاحساس بالرحمه او بالشفقه . احيانا تانيه ظروف التربيه بتطلع اشخاص عندهم زرار ” افتح / اقفل ” للانعكاس النفسي ده . يعني لو حد نفس ديني اشغله لكن كارثه انسانيه لحد غير ديني اقفله و يبقي احسن . لو حد نفس عرقي يبقي يشتغل و لو عرق تاني يبقي يالا معلش الله يعينهم . لو حد نفس جنسي اقلب الدنيا مناحه انهم هتكوا عرضه بس لو جنس اخر يبقي احسن و ايه اللي وداها هناك و هكذا ! الفكره ان اسلوب النشأه ده بتاع الزرار بينتج اشخاص غير اسوياء نفسيا . صحيح هم مش زي السيكوبات اللي ما بيحسوش خالص لكنهم بيتمتعوا بنفس درجات القسوه و الشماته في الاطراف اللي قافلين الزرار ناحيتهم! ده طبعا غير الاشخاص الاسوياء اللي نشأتهم سليمه لكنهم بيتعرضوا لظروف حياتيه معينه تخليهم يفقدوا الانعكاس النفسي ده . نزوده حده الانانيه و يطلع السؤال الاستنكاري بتاع هو انا هعمل لهم ايه يا يولعوا ! تلاقي مدير بيشتغل ساعتين في اليوم مشغل تحتيه الموظفين عبيد من غير مميزات و يقولك اصلي تعبت عشان اوصل ! اضغط اللي تحتيا و انا عايش منعم و مش حاسس بيهم! ده احيانا بتكون درجه من الساديه في الاستمتاع بمعاناه الاخرين و احيانا الشخص بيشغل مكانزم دفاع نفسي اسمه ” بيقول ما عنديش و هو عنده جوه ” يعني بيمثل الفقر و هو معاه ! بيمثل الالم عشان نعالجه ! استحمل ظروف اسوأ من ده قبل كده بيلومني انا ليه ؟ مش انا السبب في معاناته ده سيستم ! المكانزم ده مع الوقت بيزيد لغايه ما صاحبه بيقتنع و يعيش في الانكار و تلاقي الدكتاتور من دول قتل و سرق و نهب و بيضرب كف ب كف مستغرب الناس شايفاه وحش ليه مع انهم عندهم كل حاجه حلوه و وضعهم كويس و بيكذبوا ! هو ما سرقش ده حقه مش بيتعب في البلد ؟ هو ما قتلش غير الخونه اللي كانوا عايزين يهدوا انجازاته ! نرجع بقي لسلطان اللي عنده ال ” mirroring “ عالي جدا ! بدايه من المصايب اللي لبسها لابوه مرورها بكل مصيبه تانيه في البيت ! هو الوحيد اللي كان عنده وعي و الاخرين في الكنافه ! بدايه من سحر اللي نظرتها للامور ماديه بحته ” عايزه تبني عمارات و تأجرها كلها مفروشه ” بغض النظر هتخسر ايه في المقابل ……مرورا ب عاطف اللي مستني ابوه يموت عشان يتجوز سعاد حسني و يكتب لها كل ثروته . ……..و انتهاءا بكمال اللي بيتمتع بدرجه عاليه من ما يسمي ” بالذكاء الاكاديمي ” و ده نوع من الذكاء صاحبه بيكون عنده القدره علي التحصيل الدراسي بشكل ممتاز لكن للاسف كمال كان منفصل عن الواقع تماما ! حتي الام ! سلطان الوحيد اللي كان فاهم معاناه ابوه و سأل اخر مره راحت للكوافير امتي ؟ هو نفسيا حاطت نفسه مكان ابوه و شايف الاسباب اللي خلته يفقد الشغف في الحياه ده او ” يهج ” عشان كده هتلاقي نصايحه لامه كلها نصايح بالحاجات اللي علي الارجح بتثير اهتمامه هو ! ” ما ترقصي له يا زينب عشان ينبسط ! ” سلطان شايف السجاير اداه بتسحره هو شخصيا ك شاب صاحب مزاج عشان كده نصح امه تدخن ! بعض الاثاره المتمثله في شلحه الجلابيه اللي بتثير خياله افضل من الملط ! حراره الاستقبال ” انت جيت شهقه يا رمضان ” الجميل بقي انه علي الرغم من كل الوعي ده مش شرط النصايح ده تبقي في محلها لانه دي ما قلت حاسس بمشاعر ابوه لكن بيحاول يثير اهتمامه بالحاجات اللي هو ك ” سلطان ” بيفضلها! ده كمان متمثل في نظرته للستات اللي بيترددوا علي البيت ! ” ابوك كان بيتفرج عليها و هي بتمسح و انا كمان / اه بس عود / انا كمان كنت برابط في البيت”كمان سلطان عنده درجه عاليه من الذكاء العاطفي اللي قلما تتواجد في راجل ! يعني احساسه بالاخرين ده بيخليه عنده قدره افضل علي التواصل من اخواته عشان كده بتلاقيه الوحيد فيهم اللي بيتكلم مع سحر و امه ! الذكاء العاطفي مش بالضروره معناه المنطقيه او العقل علي فكره . هو بس عنده القدره علي الاحساس بيهم و مستمع جيد و عنده قدره هايله علي التواصل و بيقدر يجبر اللي قدامه انه يسمعه حتي لو مش مقتنع ” عقلك في راسك تعرفي خلاصك استنصحتي استنصحتي ما استنصحتيش ما استنصحتيش” عيب سلطان بالنسبه لي انه عنده مشكله حقيقيه في “ self awareness “ او معرفه نفسه . او زي ما قال الاستاذ مصطفي شعبان في فيلم مافيا ” اعرف انت مين و حدود قدراتك فين ” . يعني سلطان علي الرغم انه عارف جزء من مميزاته و عيوبه ” قليل الادب اه انما كداب لا ” . الا انه مش دايما بتكون حساباته صح . خد بالك لما واجه كمال بحقيقه سونه هو ما توقعش رد فعل كمال لكن قدر يخرج من الموضوع بسلاله لانه – تاني – عنده درجه من الذكاء العاطفي اللي تخليه يعرف ازاي يسيطر علي اخوه وقت اللزوم ” ولد ! اخوك الكبير يا ولد … يالا يا بت خشي جوه ! ….و ……اضرب ….اضرب اضرب !” لكن ده للاسف مره يصيب و مره يخيب لانه اكل علقتين من عبد الواحد جوز مدام مرفت!شخصيه سلطان هي شخصيه مليونيه الابعاد حقيقي مش ثلاثيه فقط ! حقيقي الكلام عنده محتاج مجلدات و كام ورقه بحثيه نفسيه في شخصيته اللي مالهاش زي !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *