تصنيفات

25 يوليو، 2021

أبجد

رئيس مجلس الأدارة / فاطمة العالم

هانى خليفة : العصفور ( 3 )

ذات صباح باكر جداً وبينما كانوا يستعدون لبدء رحلة السعي، هَبَّت عاصفة أطاحت بالشجرة التي يأمن بها عُشّهم، سقطوا جميعاً على الأرض، صار حصن الشجرة عبئاً وصاروا تحت أغصانها أسرَى،تشتت جمعهم تحت الأنقاض، حاول العصفور الكبير أن يطيح بالأنقاض ويجد مسلكاً يخرج به إلى النور كي يرى الشمس فيستعيد الحياة التي صارت مُهددة، كان قوياً فتياً لكن قوته لم تساعده وعنفوانه لم يسعفه، قضى العصفور الأوسط ساعات ما بين البحث عن الباقين وبين إيجاد حل ومخرج من الكارثة التي التي ألمّت بهم، أما العصفور الصغير بما لديه من خِفة ورشاقة حاول جاهداً دون تسرُّع أن يجد أباه أولاً وليته إن وجد أخويه الكبار، قبل أن تغادر الشمس مكمنها تعثّر منقاره في لحم أبيه الذي فارق الحياة، جَرَّه بإيمان وعزيمة حتى أخرجه وأكرم جسده ووراه التراب، وعاد من جديد مع بزوغ شمس جديدة يفتّش عن أخويه تحت الأنقاض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *