تصنيفات

16 يونيو، 2021

أبجد

رئيس مجلس الأدارة / فاطمة العالم

أسلام وهيب : حكاية الهرم المنكسر

1 min read

طب إيه هو بقى الهرم المنكسر ده !!! وإيه حكايته

أسمه هو هرم سنفرو المائل قام ببناءه الملك سنفرو هو أحد أهرامات مصر وأحد ثلاثة أهرامات قام ببنائها الملك سنفرو الملك سنفرو هو مؤسس الأسرة الرابعة وهو والد الملك خوفو ، تميز عهده بالتوسع في التجارة الخارجية، وإرسال الحملات التأديبية، وحملات التعدين . توصل مع مهندسه ومستشاره إمحتب إلى الشكل الكامل للهرم ، حيث قام ببناء أربعة أهرامات باقيه ليومنا هذا وهما هرم سيلا بالفيوم هرم ميدوم ببني سويف الهرم الأحمر بدهشور وأخيرًا الهرم المنكسر أو المائل اللي ورايا ده”هرم سيلا” بالفيوم، حيث عثر الدكتور نبيل سويلم الذى كان يعمل مع بعثة “بريمج يانج” على خمسة أدلة مكتوبة تثبت أن هرم سيلا شيده الملك سنفرو، لكن هذا الهرم لم يكن مخصصا للدفن، ويعتقد أن هذ الهرم لم يكن إلا التل الأزلى الذى يقع خلف قصر الفرعون “سنفرو” الذى كان يستعمله كاستراحة بعيدا عن العاصمة.الهرم الثانى هو هرم “ميدوم” ، ولسبب غير معروف تركه “سنفرو” بدون استكمال، لكن يعود المؤلف مرة أخرى ليشير إلى أنه ربما عاد الملك سنفرو مرة أخرى لاستكمال تلك الهرم، بعد بناء الهرم الشمال “الأحمر” لكى يصبح هرما، لكنه يبدو مات قبلها، لذلك يعتقد أن هذا الهرم يمثل بلا شك نهاية حكم الملك سنفرو، عندما أكمله.الهرم الأحمر والذى يعد أول بناء هرم بشكله الصحيح فى مصر، ترجع تسميته بالأحمر لطبقة الصدأ الحمراء التي تعلو أحجاره، وهو ثالث أكبر هرم مصري بعد هرمي خوفو وخفرع اللذان بنيا بعد ذلك في مدينة الجيزة/ وقد كان الهرم الأحمر وقت بنائه أعلى مبنى حجرى فى العالم.أمَّا الهرم المنكسر استغرق العمل في بناء الهرم المائل 14 سنة، ويبدو انه لم يعجب سنفرو فقرر بناء الهرم الأحمر طبقا للخبرة التي تعلمها مهنسوه عند بناء الهرم المائل . فاختار المكان لهرمه الذي يدفن فيه على بعد نحو 2 كيلومتر من شمال الهرم المائل في بلدة دهشور.عند بناء الهرم المائل بُني الهرم من الحجارة بزوايا مائلة بالنسبة للأرض تقدر بنحو 59 درجة . ويرجح أنه بإقامة البناء بهذا الشكل أن بدأ البناء يغوص بسبب الأحمال الحجرية . علاوة على أن الزواية الكبيرة تتسبب في ارتفاع كبير حاد للهرم تـُصعب العمل من اجل تكملته وبناء الجزء العلوي منه. ولتدارك هذه المشكلة قام المهندسون ببناء جدرانا تدعيمية جعلت زاية الميل 55 درجة للبناء الذي لم يكتمل بعد. ثم أكملوا البناء بزاوية منحنية قدرها 43 درجة مما جعله يطلق عليه الهرم المنحني (Bent Pyramid). وبهذا أكتشفت تقنية بناء الأهرامات الكاملة عن طريق وضع طوابق أفقية من الحجارة. كل طبقة مربعة من الحجارة يعلوها طبقة أقل في المساحة على ان تكون زاوية الميل 52 درجة، بدلا من البناء بزاوية 55 أو 43 درجة كما كان في حالة الهرم المنحني . واصبح هذا الشكل هو الشكل الكامل للهرم كما نعرفه اليوم.ملحوظة لم يتم العثور ع مومياء سنفرو ولا يعرف مكان دفنه حتى الآن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *