تصنيفات

14 سبتمبر، 2021

أبجد

رئيس مجلس الأدارة / فاطمة العالم

د.عمر فضل الله وكتاب ” رؤيا عائشة “

الكتاب / ” رؤيا عائشة “

المؤلف / د.عمر فضل الله

المضمون :

قالت عائشة: ما زال محمَّد احمد يحدثني عنها حتى غِرْتُ منها، بعد إذ لم أكن أغار من نسائه. قال لي بعدما دخل الأنصار الخرطوم: يا عائشة غلبتني عيني منذ يومين ﻓﺮﺃيت ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﺎﻡ تلك الفتاة التي ﻳﻘﺎﻝ ﻟﻬﺎ ﻣﻴﻤﻮﻧﺔ وهي التي كانت تتبعني قبل خروجي من الخرطوم، وسمعت هاتفاً يقول مالك أغضبت ميمونة وهي التي أرادت أن ﺗﻜﻮﻥ ﺯﻭﺟﺘﻚ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻨﺔ، فتذكرت تلك الصبية الصغيرة التي كانت تتبعني وأن اسمها ميمونة وتذكرت تلك الصفقة التي كانت بيني وبينها قبل خروجي من الخرطوم. ﻓﻠﻤﺎ أصبحتُ خرجتُ خِفْيَةً متلفعاً بعمامتي حتى لا يعرفني أحد وذهبت أزور قبر أمي فراعني أن تلك الأصوات التي كانت تؤذيها في قبرها قد عادت مرة أخرى، وعلمت أن الصَّبِيَّة قد نكثت العهد الذي بيني وبينها، فأخذت أبحثُ عنها وقادتني قدماي إلى حيث كانت تتبعني حتى وصلتُ بيتاً كنتُ أراها تخرج منه من قبل، فسألت سكان ذلك البيت عنها وقلت لهم: توجد هاهنا فتاة يقال لها ﻣﻴﻤﻮﻧﺔ؟ ﻓﻘﺎﻟﻮا: ميمونة المجنونة ماذا تريد منها؟ ولم يعلموا أني المنتظر فقد كنت متخفياً، وعجبوا ماذا أريد من فتاة مثلها! فقلت لهم هي أعقل منكم، فأخبروني أين هي؟ فقالوا إنَّها خرجت من الخرطوم بعد دخول الأنصار ومقتل أمها ووالدها التاجر ظلماً، واستيلاء الأنصار على أمواله، فاتَّخَذَت الخلاء مسكناً لها وأنَّها ﺗﺮﻋﻰ ﺍﻟﻐﻨﻢ ﺑﺎﻟﻨﻬﺎﺭ ﻭﺗﺸﺘﺮﻱ ﺑﺄﺟﺮﺗﻬﺎ ﺗﻤﺮﺍً ﻓﺘﻔﺮّﻗﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﻘﺮﺍﺀ، ثم تدخل في الليل خلوةً لها ﻓﻼ ﺗﺪﻉ ﺃﺣﺪاً ﻳﻨﺎﻡ ﻣﻦ ﻛﺜﺮﺓ ﺍﻟﺒﻜﺎﺀ ﻭﺍﻟﺼِّﻴَﺎﺡ. قُلْتُ ﻟﻬﻢ: ﻓﻤﺎ ﺗﻘﻮﻝُ ﻓﻲ ﺻﻴﺎﺣﻬﺎ؟ ﻗﺎﻟﻮا ﺗﻘﻮﻝ: ﻋَﺠَﺒَﺎً للمُحِبِّ ﻛﻴﻒ ﻳﻨﺎﻡ! ﻛﻞ ﻧﻮﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺤﺐ ﺣﺮﺍﻡ! فقُلْتُ لهم: ﻭﺍﻟﻠﻪ ﻣﺎ ﻫﺬﺍ بكلام ﺍﻟﻤﺠﺎﻧﻴﻦ، ﺩﻟُّﻮﻧِﻲ ﻋﻠﻴﻬﺎ، ﻓﻘﺎﻟﻮا: ﻫﻲ ﻓﻲ الخلاء ﺗﺮﻋﻰ ﺍﻷﻏﻨﺎﻡ، ووصفوا لي مكانها، فذهبت إليه، وإذا بميمونة التي كتبت لها الحجاب. عرفتها حين رأيته معلقاً في عنقها وﻗﺪ ﺍﺗﺨﺬﺕ ﻣﺤﺮﺍﺑﺎً وكانت قائمة ﺗﺼﻠﻲ، فلما أحست بي أوجزت صلاتها ثم أقبلت عليّ متسائلة فبادرتها بالسلام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *