تصنيفات

27 سبتمبر، 2021

أبجد

رئيس مجلس الأدارة / فاطمة العالم

غلام أحمد القاديانى وقصة أنه المسيح الموعود والمهدى المنتظر

ولد غلام أحمد فى 13 فبراير 1835 بمدينة قاديان الهندية، وفى عام 1889 ادعى أنه المسيح الموعود والمهدى المنتظر الذى بشر بأنه يأتى فى آخر الزمان، وقد استمر فى دعوته حتى وفاته فى العام 1908، بمدينة لاهور الهندية. – ولد فى أسرة مجهولة الأصل والنسب تدين بالولاء للاحتلال الإنجليزى ضد المسلمين، وبالتالى ينتمى إلى أسرة اشتهرت بخيانة الدين والوطن. – اسمه أحمد غلام مرتضى، واسم أبيه عطا محمد، ويظهر من الأوراق أن آبائى جاءوا من سمرقند. – قال عن نفسه مرة أنه من أصول فارسية، وقال مرة إنه من أصول “صينية” – زعم أن محيى الدين بن عربى تنبأ به فى كتابه (فصوص الحكم) حيث يقول: يولد فى آخر الزمان ولد يدعو إلى الله،  يكون مولده بالصين، ولغته لغة بلده، فأنا هو المقصود، لأنى صينى الأصل”. – صرح بولائه للإنجليز حيث يقول “ولقد قضيت معظم عمرى فى تأييد الحكومة الإنجليزية ونصرتها”. – نشأت حركة القاديانية سنة 1876 حين ادعى ميرزا غلام أحمد القاديانى بنزول الوحى عليه. – كانت تلك الحركة بتخطيط من الاستعمار الإنجليزى فى القارة الهندية. – كان لسان حال هذه الحركة هو مجلة الأديان التى تصدر باللغة الإنجليزية. – كان غلام أحمد معروفا عند أتباعه باختلال المزاج وكثرة الأمراض وإدمان المخدرات. – خلف مؤسس الجماعة 5 خلفاء، الأول الحافظ الحكيم نور الدين ال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *